كوريا الشمالية تبدأ العمل بتوقيت زمني يعود لعام 1910

كوريا الشمالية تبدأ العمل بتوقيت زمني يعود لعام 1910

كوريا الشمالية اختارت 15 أغسطس/ أب لتغيير توقيتها لأنه كان التاريخ الذي هزم فيه الزعيم السابق كيم إيل سونغ، جد الرئيس الحالي كيم يونغ أون، “امبريالية قطاع الطرق اليابانيين”

تبدأ كوريا الشمالية العمل بتوقيت زمني جديد بمناسبة ذكرى تحريرها من اليابان في نهاية الحرب العالمية الثانية، حسبما أفادت وسائل إعلام رسمية.

وتقع كوريا الشمالية حاليا في نفس المنطقة الزمنية التي تعمل بها جارتها الجنوبية واليابان، وهي تسبق توقيت غرينتش بتسع ساعات.

لكن التوقيت الزمني الجديد لبيونغيانغ سيشهد تأخير الساعة 30 دقيقة اعتبارا من 15 أغسطس/ آب الجاري.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية أن “الإمبرياليين اليابانيين الأشرار جردوا كوريا حتى من توقيتها” من خلال تغيير التوقيت خلال الاحتلال.

وكان توقيت شبه الجزيرة الكورية بالكامل، التي كانت بلدا واحدا آنذاك، متقدما 8.5 ساعات عن توقيت غرينتش حتى احتلتها اليابان عام 1910.

ونقلت الوكالة الكورية الشمالية عن مسؤولين قولهم إن قرار تبني توقيت بيونغيانغ الجديد يعكس “العقيدة والإرادة التي لا تتزعزع للعاملين والمواطنين في الذكرى السبعين لتحرير كوريا”.

وقالت كوريا الجنوبية إن هذه الخطوة قد تسبب بعض الاضطراب على المدى القصير في مجمع كايسونغ الصناعي في كوريا الشمالية، الذي تديره الكوريتان بشكل مشترك.

وقال المتحدث باسم وزارة الوحدة جونج جون-هي “على المدى الطويل، فإنه قد تحدث بعض التداعيات لجهود توحيد المعايير والتقليل من الخلافات بين الجانبين”.

خالد عبدالله

رئيس التحرير

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي (كلير نيوز - Clear News) بل تعبر عن رأي كاتبها وكتابتك لتعليق تعني موافقتك التامة على شروط الاستخدام

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>