اليمن.. عودة المواجهات الحدودية إلى الصدارة

اليمن.. عودة المواجهات الحدودية إلى الصدارة

عاد التوتر إلى المناطق الحدودية بين اليمن والسعودية عبر مواجهات واشتباكات بين المقاتلين الحوثيين وعناصر الجيش السعودي.

وحسب مصادر يمنية وأخرى سعودية فقد شهدت الأسابيع الماضية وصول  تعزيزات من الحوثيين وقوات الحرس الجمهوري الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح إلى مناطق قرب الحدود، وتحديدا في محافظتي حجة وصعدة.

وذكرت المصادر تنفيذ العديد من الهجمات بالقذائف الصاروخية والمدفعية قوبلت بضربات مكثفة من قبل قوات التحالف العربي بقيادة السعودية، ما تسبب في إلحاق خسائر في المعدات والمقاتلين.

وفي المقابل، أعلنت السعودية عن أعلى معدل ضحايا خلال الفترة الأخيرة هو 4 قتلى و8 جرحى من حرس الحدود، سقطوا بمقذوفات من الجانب اليمني في جيزان ومحافظة ظهران الجنوب التابعة لمنطقة عسير.

وحسب صحيفة “العربي الجديد”، فقد قتل 122 سعوديا منذ بداية الحرب على اليمن، أغلبهم في المناطق الحدودية.

الحوثيون يعلنون سيطرتهم على موقع جلاح السعودي في جيزان

في نفس السياق، أعلن الحوثيون أنهم سيطروا على موقع جلاح في جيزان داخل الأراضي السعودية مشيرين إلى سقوط عدد من القتلى بين الجنود السعوديين.

أتباع صالح يسيطرون على موقع وادي جارة بالخوبة 

على صعيد آخر، ذكرت وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” أن عناصر الجيش  بالتعاون مع اللجان الشعبية الموالية لصالح تمكنوا من السيطرة على الموقع العسكري السعودي وادي جارة بالخوبة وأحكموا السيطرة عليه، كما اقتحموا قلل الفخيذة الواقعة خلف موقع “الأم بي سي”.

وقال مصدر عسكري إنه تم إطلاق 11 صاروخا من طراز 107 على منطقة غرف الشيخ بجيزان وعدد من القذائف باتجاه مناطق العين ومصنع الإسمنت وأم شيح وقزع والدخان وخط المعطن في جيزان.

وأشار إلى أن مدفعية الجيش واللجان الشعبية دكت موقع عليب العسكري في ظهران عسير بأكثر من 20 قذيفة ما أدى إلى احتراق مخزن أسلحة وآلية عسكرية وإصابة عدد كبير من الجنود السعوديين.

سلسلة غارات لطيران التحالف تستهدف محافظتي عدن ولحج

صرح مصدر عسكري يمني في محافظة عدن أن مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية، شنت الأحد 2 أغسطس/آب 13 غارة على مواقع للمسلحين للحوثيين وقوات الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح المساندة لهم في محافظتي عدن ولحج جنوب اليمن.

وفي حديث لوكالة “سبوتنيك” أفاد المصدر بأن 6 غارات استهدفت المنطقة الحمراء والمدينة الخضراء التابعتين لمحافظة عدن، في حين قصف طيران التحالف قاعدة العند العسكرية في محافظة لحج ومنطقة صبر التابعة لها بـ7 غارات، مشيرا إلى أن الغارات أسفرت عن سقوط 5 قتلى وأكثر من 10 جرحى معظمهم من المسلحين الحوثيين.

55bdd90cc46188b6248b458a

عسيري يؤكد أن عدن باتت آمنة

في سياق آخر، أكد المتحدث باسم التحالف العربي أحمد عسيري أن “عدن اليوم باتت أكثر أمنا من ذي قبل”. فيما أشارت مصادر يمنية إلى أن المعلومات الواردة من هناك تفيد بتحريرها بنسبة 100%.

وقال عسيري إن عملية تطهير عدن وبقية المحافظات من جيوب الحوثيين تجري حاليا، وتحتاج للوقت والصبر، حسب صحيفة “الوطن” السعودية.

من جانبها، حددت عضو مؤتمر الرياض لإنقاذ اليمن وبناء الدولة الاتحادية ياسمين الفاطمي الخطورة القائمة حاليا على عدن ببعض المحافظات الأخرى التي لا تزال عناصر الحوثيين تتمركز فيها وتحاول أن تهاجم عدن عبرها، محذرة مما أسمته بـ”بقايا الوجود الحوثي في كل منطقة.. وخلاياه النائمة”.

بحاح يغادر عدن

ورغم التأكيد السعودي أن عدن آمنة، صرح مصدر مسؤول في الحكومة اليمنية المرافقة لنائب الرئيس رئيس الوزراء خالد بحاح، أن الأخير سيغادر في مهمة خارج البلد وستظل بقية الحكومة في الداخل.

وأكد أن رئيس الوزراء دشن تطبيع الحياة وعودة الحكومة في عدن السبت 1 أغسطس/آب، فيما لم يكشف عن طبيعة مهمة بحاح والجهة التي غادر إليها.

من جانبه، قال وزير الداخلية اليمني عبده الحذيفي في تصريح لـ”عكاظ” السعودية، إن “نائب رئيس الجمهورية ومعه أعضاء الحكومة وصل إلى عدن وأجرى جولة في مطار عدن وميناء الزيت وزار عددا من المديريات بينها كريتر واطلع على أوضاع المدنيين الذين دمرت منازلهم”.

وأوضح أن مدينة عدن أصبحت مستقرة وآمنة، ولم يعد هناك أي تحديات من القوات الحوثية التي تتقهقر في بعض المواقع، مبينا أن بقاءه أو عودته إلى الرياض أمر مرتبط بالشأن الأمني.

عبد الملك الحوثي: التحالف العربي حقق نصرا محدودا في عدن

من جانبه أكد زعيم حركة “أنصار الله” (الحوثيين) عبد الملك الحوثي أنه رغم الإمكانات الكبيرة للتحالف العربي الذي تقوده السعودية لم يفلح بكسر إرادة الشعب اليمني، ولم يحقق سوى نصرا محدودا في عدن لا يمثل مكسبا حقيقيا له.

وقال الحوثي في كلمة متلفزة بثتها قناة المسيرة الأحد 2 أغسطس/آب إن “صمود الشعب اليمني يعبر عن حقيقة وواقع وأصالة هذا الشعب”.

وأضاف أن المطلوب من حركته في المعركة أن تبذل قصارى جهدها في المعركة، مشددا على أن التحالف والموالين له رمى بكل ثقله وطاقاته على الأرض اليمنية، بحسب قوله.

المصدر: وكالات

خالد عبدالله

رئيس التحرير

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي (كلير نيوز - Clear News) بل تعبر عن رأي كاتبها وكتابتك لتعليق تعني موافقتك التامة على شروط الاستخدام

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>